متى نحترم القوانين ؟ ومن يراقب تنفيذها ؟؟؟ في الضمان الاجتماعي

تشرين2 24, 2021

ان المرصد اللبناني لحقوق العمال والموظفين في اطار عمله الهادف الى القاء الضوء على القوانين المتعلقة بعلاقات العمل وحقوق العمال ، بقانون العمل والضمان الاجتماعي وغيرها من القوانين التى تعني العمال وجميع العاملين بأجر سوف ينشر تباعا ، سلسلة من المقالات توضيحية بالتعاون مع النقابي اديب بوحبيب عضو الهيئة الادارية للمرصد تحت عنوان :
متى نحترم القوانين ؟ ومن يراقب تنفيذها ؟؟؟
في الضمان الاجتماعي

قانون الضمان الاجتماعي الصادر بمرسوم رقم 13955 تاريخ 26 ايلول 1963 جاء في المادة رقم 49 منه ما يلي : " الى ان يسن تشريع ضمان الشيخوخة ينشأ صندوق لتعويض نهاية الخدمة ..." منذ صدور القانون جرت عدة تعديلات واقتراحات للانتقال من تعويض نهاية الخدمة الى ضمان الشيخوخة ، وكان آخرها عندما طرحت اللجان البرلمانية المشتركة سنة 2008 مشروع تعديل على قانون الضمان ، وانشاء نظام التقاعد والحماية الاجتماعية " الشيخوخة " ولأخذ الموضوع بجديته دعى المركز اللبناني للتدريب النقابي لعقد ندوة عمالية بتاريخ 7/11/ 2008 شارك فيها العديد من قادة النقابات والاتحادات ، والخبراء ووضعوا العديد من الملاحظات والتعديلات ، وارسلت هذه التعديلات الى رئيس واعضاء المجلس النيابي فردا فردا مؤكدين على ضرورة البدء بتطبيق قانون التقاعد والحماية الاجتماعية بعد ادخال التعديلات عليه ، وها نحن منذ سنة 2008 وحتى الان بانتظار المجلس النيابي السابق والحالي ، الذي لم يجد الوقت لبحث هذا المشروع واقراره .
وفي اطار الضمان ايضا لايزال فرع طواريء العمل غير منفذ حتى الان في الضمان الاجتماعي والذي كان من المفروض ان يبداء العمل به منذ سنة 1975 .
كما انه سبق للحركة النقابية ان طرحت ضرورة توحيد الجهات الضامنة "الستة " ضمن ادارة واحدة وباشراف الضمان الاجتماعي مما يشكل توحيدا في الفاتورة الصحية ، والادارة ويحقق وفرا كبيرا على هذه الصناديق .كما ايجاد ضمانا للبطالة .
كما لا بد من التذكير انه في سنة 79 طرح مشروع من قبل المدير العام السابق للضمان الاجتماعي الدكتور رضا وحيد من اجل ايجاد ضمان استشفاء شامل لكل المواطنين وتأمين مداخيل له عبر وضع رسم على فاتورة الكهرباء ، تقتطع لصالح الضمان وهي تصاعدية على الاستهلاك ، وفي هذه الحال يصبح كل المواطنين تشملهم التغطية الصحية .
وآخر مشروع حول الضمان الصحي الشامل هو ما طرحه وزير العمل السابق الدكتور شربل نحاس
ولا بد هنا من الاشارة الى ان مجلس ادارة الضمان الحالي والذي انتخب سنة 2003 لمدة اربع سنوات وانتهت ولايته سنة 2007 يمدد له خلافا للقانون منذ ذلك الحين حتى اليوم .
وان المستفيدين من الضمان الاجتماعي هم بحدود المليون ومايتي الف لبناني اي المضمونين مع عائلاتهم ولكن هناك مانسبته 50% من العاملين مكتومين عن الضمان وغير مصرح عنهم .

 

  1. Popular
  2. Trending
  3. Comments

Calender

« October 2022 »
Mon Tue Wed Thu Fri Sat Sun
          1 2
3 4 5 6 7 8 9
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 29 30
31